مقتل 1808 مدنيين على يد النظام وروسيا منذ نيسان 2019

تلفزيون سوريا
وثّقت الشبكة السورية لحقوق الإنسان مقتل 1808 مدنيين، بينهم 509 أطفال و312 امرأةً، على يد قوات النظام وروسيا في شمال غرب سوريا، منذ الأول من نيسان من العام الفائت وحتى يوم السبت الفائت 11 من نيسان.

وأوضحت الشبكة في تقريرها بأن قوات النظام مسؤولة عن مقتل 1237 مدنياً، بينهم 340 طفلاً، و202 امرأة، يتوزعون على النحو التالي:

• محافظة إدلب: 997، بينهم 289 طفلاً و164 امرأة

• محافظة حماة: 133، بينهم 21 طفلاً، و 20 امرأة

• محافظة حلب: 107، بينهم 30 طفلاً و18 امرأة

أما القوات الروسية فهي مسؤولة عن مقتل 571 مدنياً، بينهم 169 طفلاً، و110 نساء، يتوزعون على النحو التالي:

• محافظة إدلب: 418، بينهم 113 طفلاً، و77 امرأة

• محافظة حماة: 40، بينهم 8 أطفال، و 14 امرأة

• محافظة حلب: 113، بينهم 48 طفلاً و19 امرأة

وفي الأول من نيسان من العام الفائت 2019، بدأت قوات النظام بشكل ملحوظ، بخرق وقف إطلاق النار المتفق عليه بين تركيا وروسيا في سوتشي 17 من أيلول 2018، وسبق هذا التصعيد ارتكاب الطائرات الحربية مجزرة في مدينة إدلب، في آذار 2019، راح ضحيتها 12 مدنياً بينهم سبعة أطفال وامرأة قتلوا، وأُصيب 49 آخرون بينهم 19 امرأة وستة أطفال.

ثم شنّت قوات النظام في الثامن من أيار 2019 هجوماً برياً مدعوماً بغطاء جوي روسي على ريف حماة الشمالي وسيطرت على بلدة كفرنبودة وكامل الريف الحموي وصولاً إلى مدينة خان شيخون في 22 من آب 2019.

واستكملت روسيا والنظام في 20 من تشرين الثاني 2019، الهجوم على إدلب وتحديداً في ريف مدينة معرة النعمان الشرقي وسيطرت على مساحات كبيرة من محافظتي إدلب وحلب لحين التوصل لاتفاق وقف إطلاق النار بين تركيا وروسيا في 5 من آذار الماضي.

… https://www.syria.tv/%D9%85%D9