مجازر نيسان في سوريا.. اثنتان بالسلاح الكيماوي

مجزرة الكيماوي في دوما 2018
ويوافق اليوم ذكرى مجزرة الكيماوي التي ارتكبتها قوات النظام السوري، المدعومة من روسيا، في مدينة دوما بالغوطة الشرقية في 7 من نيسان 2018.

واستهدفت قوات النظام حينها مدينة دوما بقذائف صاروخية تحمل غازات سامة، وفق منظمة “الدفاع المدني”، ما أدى إلى مقتل 42 شخصًا، بالإضافة إلى إصابة ما يزيد على 500 شخص نتيجة تعرضهم لغاز سام.

في حين قالت “الشبكة السورية لحقوق الإنسان” في تقرير لها اليوم، الثلاثاء، إن 39 شخصًا، بينهم عشرة أطفال و15 سيدة، قُتلوا وأصيب 550 شخصًا، بقصف النظام مدينة دوما بالسلاح الكيماوي.

مجزرة دير بعلبلة 2012
وقعت هذه المجزرة في الفترة الممتدة بين 7 و24 من نيسان 2012، على يد قوات النظام السوري وعناصر الميليشيات التابعة له، التي كانت تسيطر على حي دير بعلبة الواقع في الشمال الشرقي لمدينة حمص.

وبحسب تقرير لـ”الشبكة السورية لحقوق الإنسان” فإن المجزرة وقعت في ثلاثة أحياء، هي الكسارة والحي الجنوبي والحي الشمالي، وبلغ عدد الضحايا الموثقين 200 شخص.

وقالت الشبكة، إن وقوات النظام اقتحمت الأحياء واعتقلت مئات الأشخاص ونفذت عمليات إعدام جماعية، أعقبها حرق للجثث والتنكيل بها، إلى جانب العثور على جثث نساء تعرضن للاغتص

… https://www.enabbaladi.net/arc