مقتل 118 مدنيا خلال شهر أيلول في سوريا

وثقت الشبكة السورية لحقوق الإنسان أبرز الانتهاكات التي حدثت في سوريا في شهر أيلول الماض، على يد أطراف النزاع الرئيسة الفاعلة في سوريا.

وسجَّل تقرير “الشبكة” في أيلول مقتل 118 مدنياً، بينهم 18 طفلاً و12 سيدة (أنثى بالغة)، و1 من الكوادر الطبية على يد أطراف النزاع. كما وثَّق مقتل 22 شخصاً تحت التعذيب، وما لا يقل عن مجزرتين.

كما وثق ما لا يقل عن 441 حالة اعتقال تعسفي بينها 26 طفلاً و12 سيدة (أنثى بالغة) على يد أطراف النزاع الرئيسة الفاعلة في سوريا، كانت النسبة الأكبر منها على يد قوات النظام في محافظات درعا تلتها ريف دمشق فدير الزور.

ووفق التقرير فقد تم تسجيل ما لا يقل عن 35 حادثة اعتداء على مراكز حيويَّة مدنيَّة، كانت 6 منها على مدارس، و6 على منشآت طبية، و9 على أماكن عبادة. وبحسب التقرير فقد تصدَّرت قوات النظام وروسيا بقية الأطراف بارتكابها 27 حادثة اعتداء جميعها في منطقة خفض التَّصعيد الرابعة.

وقد وثَّق التقرير في أيلول 3 هجمات بذخائر عنقودية، نفَّذتها قوات النظام مستهدفة محافظة إدلب؛ تسببت في مقتل مدنيين اثنين وإصابة خمسة آخرين.

وسجلت الشبكة ما لا يقل عن 48 برميلاً متفجراً ألقاها الطيران المروحي وثابت الجناح التابع لقوات النظام على كل من محافظات إدلب وحماة واللاذقية؛ وتسبَّبت في تضرر مدرستين.

… https://www.syria.tv/%D9%85%D9