النظام السوري وروسيا قتلا 352 مدنياً بينهم 90 طفلاَ وشردا مليون نازح

القدس العربي
إلا أن الشبكة السورية لحقوق الإنسان “منظمة غير حكومية” كانت قد وثقت منذ 26 نيسان/أبريل الماضي وحتى 10 من الشهر الجاري، مقتل ما لا يقل عن 352 مدنياً، بينهم 90 طفلاً، و68 سيدة، وإصابة ما لا يقل عن 984 مدنياً بجراح، والاعتداء على 29 منشأة طبية و60 مدرسة بالإضافة إلى ضربات استهدفت 38 دارا مخصصة للعبادة، وصولاً إلى استهدف 3 مخيمات تأوي نازحين. وقال مدير الشبكة السورية لحقوق الإنسان فضل عبد الغني لـ “القدس العربي”: بدون أدنى شك الهجمات التي قامت بها القوات الروسية مع النظام السوري على إدلب في الفترة الأخيرة استهدفت المدنيين والبنى التحتية دون أي تمييز بين المدني والمقاتل.

وأشار قائلاً: علاوة على الضربات العشوائية، فقد وثقنا هجمات مركزة استهدفت منشآت حيوية أساسية بشكل متعمد بواسطة الصواريخ الموجهة، وخاصة تلك التي استهدفت المشافي والمدارس، بشكل يمكن وصفه كجرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية، بما فيها من عمليات قتل، والتي تم ارتكاب العشرات منها على يد النظام السوري والقوات الروسية.

… https://www.alquds.co.uk/%d8%a