المعارضة والنظام السوري يتبادلان 20 أسيراً في حلب

قالت الشبكة السورية لحقوق الإنسان في تقرير سابق، إن ما لا يقل عن 95056 شخصاً لا يزالون قيد الاختفاء القسري على يد الأطراف الرئيسة الفاعلة في سورية، معظمهم على يد قوات النظام، وذلك منذ مارس/ آذار 2011، وحتى أغسطس/ آب الماضي.

وأوضحت الشبكة، في تقرير أن النظام السوري “كان أول أطراف النزاع ممارسة للاعتقال التعسفي بشكل ممنهج ضد مختلف أطياف الشعب السوري، حيث اتبع أساليب مافيوية، ونفذ معظم حوادث الاعتقال من دون مذكرة قضائية لدى مرور الضحية من نقطة تفتيش أو أثناء عمليات المداهمة”.

وبحسب التقرير، فإن المعتقل “يتعرض للتعذيب منذ اللحظة الأولى لاعتقاله، ويُحرَم من التواصل مع عائلته أو محاميه، كما تُنكر السلطات قيامها بعمليات الاعتقال التعسفي، ويتحول معظم المعتقلين وبنسبة تفوق الـ85 بالمئة إلى حالات اختفاء قسري، وهذا التصرف وفقاً للتقرير هو أمر مقصود ومُخطط له بشكل مركزي من النظام السوري”.

… https://www.alaraby.co.uk/poli