تقرير: مئات حالات الاعتقال في سوريا خلال تشرين الأول

وثقت الشبكة السورية لحقوق الإنسان ما لا يقل عن 488 حالة اعتقال في تشرين الأول من العام حالي، وذلك ضمن تقريرها الصادر اليوم الإثنين.

وسجلت الشبكة 6597 حالة اعتقال تعسفي منذ مطلع 2018 حتى اليوم، وقالت إن الاعتقالات في شهر تشرين الأول تميَّزت بقيام قوات النظام بحملات دهم واعتقال مركَّزة بحقِّ المدنيين وأفراد سابقين من فصائل في المعارضة المسلحة في المناطق التي وقَّعت اتفاقيات تسوية مع قوات النظام.

كم تم رصد اعتقال مدنيين عائدين من الشمال السوري إلى مناطقهم الأصلية بعد تهجيرهم قسرياً ضمن اتفاقيات التَّسوية، إضافة إلى حملات اعتقالات موسَّعة شنَّها بحق عائدين من دول الجوار والمشمولين بقوانين العفو وعروض المصالحات التي أعلن عنها النظام. وفق التقرير.

وذكر التَّقرير أنَّ النظام كان مسؤولا عما لا يقل عن 87% من حصيلة الاعتقالات التَّعسفية، “وغالباً لا تتمكَّن عائلات الضحايا من تحديد الجهة التي قامت بالاعتقال بدقة، بوجودِ أفرع الأمن الأربعة الرئيسة وما يتشعب عنها”.

وأشارت الشبكة إلى ارتفاع معدلات عمليات الخطف مقابل الفدية التي قامت بها القوى الأمنية التابعة للنظام بشكل خاص قوى الأمن الجوي والعسكري، وتركزت في مدن حماة واللاذقية وحمص، واستهدفت بشكل خاص السيدات والأطفال.

وتوزعت حصيلة الاعتقالات في تشرين الأول الماضي إلى: 306 على يد قوات النظام، بينها 18 طفلاً، و26 سيدة، 118 حالة على يد “قسد”، بينها 8 أطفال، و12 سيدة. و11 حالة اعتقال تعسفي على يد تنظيم الدولة، و32 حالة اعتقال على يد هيئة تحرير الشام جميعهم من الرجال. و21 حالة بينها طفل واحد على يد فصائل في المعارضة المسلحة.

… https://www.syria.tv/content/%