تقرير يوثق الانتهاكات بحق الكوادر الإعلامية السورية خلال آب 2018

وثقت الشبكة السورية لحقوق الإنسان مقتل اثنين من الكوادر الإعلامية في سوريا خلال شهر آب الماضي.

وفي تقرير أصدرته الشبكة اليوم، الأربعاء 5 من آب، قالت فيه إن الحلف الروسي- السوري مسؤول عن مقتل اثنين من الكوادر الإعلامية في سوريا، وبينهما الناشط الإعلامي محمد نور الشمالي، الذي قتل تحت التعذيب في سجون النظام السوري.

كما وثقت الشبكة مقتل الناشط الإعلامي أحمد محمود عزيزة، الشهر الماضي، إثر إصابته بشظايا جراء قصف طيران ثابت الجناح، يعتقد أنه روسي، على قرية أورم الكبرى بريف حلب الغربي.

وبحسب التقرير فإن شخصًا واحدًا من الكوادر الإعلامية أصيب، في آب الماضي، بينما تم تسجيل حالتي اعتقال، واحدة على يد النظام السوري وأخرى على يد “هيئة تحرير الشام” تم الإفراج عنها.

ومنذ مطلع عام 2018 وحتى أيلول الحالي، وثقت الشبكة السورية مقتل 22 من الكوادر الإعلامية على يد أطراف النزاع الفاعلة في سوريا.

… https://www.enabbaladi.net/arc