قتلى في تفجير بإدلب ومعارك حول كفريا والفوعة

ذكر تقرير أصدرته “الشبكة السورية لحقوق الإنسان” أن 1109 مدنيين قتلوا على أيدي قوات الحلف السوري ــ الروسي، بينهم 255 طفلًا و209 نساء، خلال عام كامل بعد بدء تطبيق اتفاق “خفض التصعيد ” في محافظة إدلب اعتبارا من مايو/ أيار 2017 وحتى مايو/ أيار 2018.

وأكد التقرير أن القوات الروسية وقوات النظام السوري ارتكبت 32 مجزرة خلال هذه الفترة، إضافة إلى 233 حادثة اعتداء على المراكز الحيوية المدنية، بينها 34 مركزًا طبيًا و50 مدرسة و16 سوقا.

كما سجل التقرير وقوع 752 برميلًا متفجرًا ألقاها النظام السوري على مناطق متفرقة من المحافظة خلال هذه الفترة.

… https://www.alaraby.co.uk/flas