17 قتيلاً تحت التعذيب في أيار

وثقت الشبكة السورية لحقوق الإنسان مقتل 17 شخصاً بسبب التعذيب في سورية، خلال أيار (مايو) الماضي.

جاء ذلك ضمن تقريرها الشهري الذي أصدرته الشبكة أمس، وقالت فيه أن 14 شخصاً منهم، بينهم طفل، قتلوا على أيدي قوات النظام التي تستمر في نهج التعذيب الذي يحمل في كثير من الأحيان «صبغة طائفية وعنصرية».

بينما أشارت الشبكة إلى أن أطراف النزاع الأخرى ارتكبت جرائم تعذيب، وإن كان في شكل أقل، وحمّلت كل من “قوات سورية الديمقراطية” (قسد)، والفصائل المسلحة، وجهات أخرى، مسؤولية مقتل شخص واحد، لكل منهم.

ونبه التقرير إلى أن نهج التعذيب لا يزال مستمراً «في شكل نمطي، وعلى نحو غاية في الوحشية والسادية». وسجل أن محافظة حماة كان لها النصيب الأكبر من إحصاءات ضحايا التعذيب الذين بلغ عددهم فيها ستة أشخاص.

… http://www.alhayat.com/article