آذار يتصدر أشهر الموت في سوريا

وثقت الشبكة السورية لحقوق الإنسان مقتل 1241 مدنياً في سوريا بشهر آذار الماضي 68%منهم في الغوطة الشرقية سقطوا ضحايا لآلة الحرب الروسية والتابعة للنظام وحلفائه إثر التصعيد العسكري الأخير.

ولاحقت المقاتلات الحربية الروسية المهجرين من غوطة دمشق الشرقية، حيث شنت غارات على بلدات وقرى في ريف إدلب، بينها غارات طالت مدرسة مخصصة لإقامة المهجرين الذين يتوافدون إلى إدلب منذ أيام.

وقالت الشبكة إن قوات النظام والميليشيات الموالية له قتلت 914 مدنياً أكثرهم في الغوطة، بينهم 203 أطفال بمعدل 7 يوميا، إضافة لـ 186 امرأة 12 منهن قتلوا تحت التعذيب.

وسقط جراء الغارات الجوية للمقاتلات الحربية الروسية 92 مدنياً بينهم 46 طفلاً و 14 امرأة في مناطق خفض التصعيد بأرياف حلب وحمص وإدلب.

و في مناطق سيطرة تنظيم الدولة وهيئة تحرير الشام سجلت الشبكة مقتل 96 مدنياً بينهم 10 أطفال في ريف دمشق ودير الزور وحمص ودرعا.

في حن قتل 34 مدنياً على يد قوات الإدارة الذاتية شمالي وشرقي سوريا، في حين قتلت صواريخ التحالف الدولي لمحاربة تنظيم الدولة سبعة مدنيين وباقي الفصائل العسكرية المعارضة ثلاثة.

كما وثقت “الشبكة السورية” مقتل 3404 مدنيين على يد القوى العسكرية الرئيسة الفاعلة في سوريا، 80% منها على يد قوات النظام وحليفه الروسي.

… https://www.syria.tv/content/%