المعارضة السورية تستعيد نقاطاً وتوقف انهيار خطوط دفاعها في الغوطة الشرقية

وقالت الشبكة السورية لحقوق الإنسان إن 59 حادثة اعتداء وقعت على منشآت طبية حيوية في سوريا خلال شهر شباط الفائت، وذكرت الشبكة في تقريرها، امس أن نظام الأسد وروسيا مسؤولان عن 56 حادثة اعتداء على منشآت طبية، 21 منها وقعت في الغوطة الشرقية خلال الحملة العسكرية الأخيرة، موضحة أن 28 عنصراً من الكوادر الطبية والدفاع المدني ومنظمة الهلال الأحمر، قتلوا خلال شباط الماضي، 78% منهم وعددهم 22 قتلوا على يد قوات النظام وروسيا، مشيرة إلى مقتل 4 من الكوادر الطبية على يد التحالف الدولي، بينما نسبت مقتل 2 إلى جهات مجهولة، وفيما يخص المنشآت، ذكرت الشبكة أنه تم استهداف 34 منشأة، و14 مركزاً للدفاع المدني، ومركزين للهلال الأحمر، واختتمت الشبكة التقرير بمطالبة مجلس الأمن الدولي بإلزام النظام السوري بتطبيق القرار رقم 2139، وبالحد الأدنى إدانة استهداف المراكز الحيوية التي لا غنى للمدنيين عنها.

… http://www.alquds.co.uk/?p=893