تقرير حقوقي: أكثر من 100 مدني قتلوا بعد إعلان الهدنة

قتل أكثر من 100 مدني في سوريا بعد إعلان الهدنة، خلال الأيام الثلاثة الماضية.

وأصدرت “الشبكة السورية لحقوق الإنسان” تقريرها اليوم، الأحد 4 آذار، عن تجاوز عدد الضحايا في الغوطة الشرقية 100 مدنيًا، منذ إعلان مجلس الأمن الهدنة فيها لمدة 30 يومًا.

وكانت الشبكة وثقت مقتل 32 مدنيًا في سوريا، أمس السبت 3 آذار، بينهم ثمانية أطفال وأربع نساء.

وفي تقرير سابق للشبكة صدر الأربعاء الماضي، قالت إن “107 أشخاص قتلوا في سوريا، بينهم 18 امرأة و34 طفلا”، خلال ثلاثة أيام فقط، وبحسب التقرير أن 83 منهم قتلوا في هجمات شنتها “قوات الأسد” على مناطق في ريف إدلب، والغوطة الشرقية.

ووثق التقرير استخدام قوات الأسد لأسلحة محرمة دوليًا، بما فيها غاز الكلور والبراميل المتفجرة، لقصف المدنيين، وتنفيذ 47 هجومًا في ريفي دمشق وحماه.

بينما اتهم التقرير قوات الولايات المتحدة الأمريكية بقتل 24 مدنيًا، خلال عملياتها للقضاء على قوات تنظيم “الدولة”.

… https://www.enabbaladi.net/arc