أطفال سوريا بين شهيد وشاهد على الكارثة.. تأثيرات الحرب النفسية على جيل الغد

وتتربع سوريا (بفضل نظام الأسد) على قائمة بلدان العالم الأكثر انتهاكا لحقوق الطفل، وذلك بحسب الشبكة السورية لحقوق الإنسان التي قالت، إن 3.2 مليون طفل داخل سوريا حرموا من التعليم بسبب القصف والتدمير، كما حرم 60% من الأطفال اللاجئين من التعليم وزاد على ذلك استغلالهم بشكل فظيع في سوق العمل، مضيفة أن قطاع الصحة تضرر فانخفضت معدلات تلقيح الأطفال، وتدمرت أجزاء واسعة من البنية التحتية، فانتشرت الأمراض والأوبئة، وتدمرت أحياء كثيرة بشكل كامل ما دفع بالأسرة السورية إلى التشرد قسرا، نزوحا أو لجوءا.

… https://www.zamanalwsl.net/new