تقرير: روسيا قتلت نحو 6 آلاف مدني بسوريا

أعلنت الشبكة السورية لحقوق الإنسان، السبت، أن الغارات الروسية على الأراضي السورية حصدت أرواح 5 آلاف و783 من المدنيين، بينهم ألف و596 طفلاً.

ووثَّق تقرير للشبكة الحقوقية (مستقلة)، ما قال إنها “أبرز الانتهاكات التي نفَّذتها القوات الروسية بحق المدنيين في سوريا، منذ بدء عملياتها وحتى نهاية العام الماضي”، (ما بين 30 سبتمبر 2015 حتى 31 ديسمبر 2017).

ويتحدث التقرير عن مقتل ما لا يقل عن 5 آلاف و783 مدنياً، بينهم ألف و596 طفلاً، و992 سيدة، و53 كادراً طبياً، جراء “الانتهاكات” التي نفَّذتها القوات الروسية في الفترة المذكورة، التي تمتد لـ27 شهراً، بحسب قولها.

وأكد التقرير تورط القوات الروسية في ارتكاب ما لا يقل عن 294 مجزرة، و817 اعتداء على مراكز حيوية مدنية، مشيراً إلى تنفيذ روسيا “قرابة 217 هجمة بذخائر عنقودية، وقرابة 113 هجمة بأسلحة حارقة”.

وطالبت الشبكة، من خلال تقريرها، “روسيا بالاعتذار وإعادة إعمار ما دمَّرته، إن رغبت في دور سياسي”، داعية موسكو إلى إيقاف هجماتها التي تطول المدنيين العزل.

… http://alkhaleejonline.net/art