سورية هي البلد الأخطر في العالم على الصحفيين للعام الثاني على التوالي

وأكدت الشبكة السورية لحقوق الإنسان في تقارير لها أن نظام الأسد مسؤول عن مقتل مئات الصحفيين في سورية، ودعت إلى إدانة جميع الانتهاكات بحق حرية العمل الإعلامي ونقل الحقيقة من أي طرف كان ومحاسبة المتورطين، داعيةً المجتمع الدولي، متمثلًا بمجلس الأمن، إلى تحمل مسؤولياته في حماية الإعلاميين في سورية

… http://www.etilaf.org/%D9%83%D