مقتل ما لا يقل عن 996 مدنياً سورياً بنوفمبر

وثّقت “الشبكة السورية لحقوق الإنسان” مقتل ما لا يقل عن 996 مدنياً على يد أطراف الصراع في سورية، خلال شهر نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي.
وأوضحت الشبكة، في تقرير صادر عنها الجمعة، أن “قوات النظام السوري قتلت 503 مدنيين، بينهم 74 طفلاً، و51 سيدة، فيما قتل 9 آخرون بسبب التعذيب”.

وأضاف التقرير أن “قوات يُعتقد أنها روسية قتلت 279 مدنياً، بينهم 95 طفلاً، و44 سيدة، فيما قتل تنظيم “داعش” الإرهابي 114 مدنياً، بينهم 16 طفلاً، و10 سيدة”.

كذلك أشار إلى مقتل 15 مدنياً، بينهم طفل وسيدتان، على يد قوات الإدارة الذاتية (الكردية)، إضافة إلى مقتل خمسة مدنيين، بينهم طفل وسيدة على يد فصائل في المعارضة المسلحة.

وسجّل التقرير مقتل ستة مدنيين نتيجة قصف طيران قوات التحالف الدولي، فيما وثّق مقتل 74 مدنياً، بينهم 24 طفلاً، و5 سيدات، قتلوا إما غرقاً في مراكب الهجرة أو في حوادث التفجيرات التي لم تستطع الشبكة التأكد من هوية منفذيها.

وذكر أن نوفمبر شهد ارتفاعاً في حصيلة الضحايا المدنيين الذين قتلوا على يد قوات النظام وروسيا بنسبة 20 بالمائة، مقارنة بأكتوبر/ تشرين الأول الماضي.

وقدّم التقرير في نهايته إحصائية لقتلى عام 2017 الذين سقطوا على يد الأطراف الرئيسية الفاعلة، وبلغ عددهم 10034 مدنياً سورياً على الأقل.

… https://www.alaraby.co.uk/flas