تقرير حقوقي: 435 شهيداً في سورية خلال شهر تشرين الأول الفائت

وثقت الشبكة السورية لحقوق الإنسان، في تقرير لها نشر يوم أمس الأربعاء، مقتل 435 شخصا في سورية بينهم 145 طفلاً و85 امرأة، خلال الشهر الماضي في مجازر ارتكبت من قبل روسيا وقوات نظام بشار الأسد والتحالف الدولي.

وجاء في تقرير الشبكة أن 39 مجزرة حصلت في عموم سورية خلال الشهر الماضي، بينها 16 ارتكبتها الطائرات الروسية وأسفرت عن مقتل 186 مدنياً، بينهم 65 طفلاً و35 امرأة في محافظة دير الزور، شرقي البلاد.

وأضافت الشبكة إن قوات نظام الأسد ارتكبت 11 مجزرة في ديرالزور وإدلب وحماة ودمشق وريفها، أسفرت عن مقتل 93 شخصاً بينهم 28 طفلاً و20 امرأة.

وبيّنت الشبكة في تقريرها أن طائرات التحالف الدولي ارتكبت تسع مجازر في مدينة الرقة، شرقي البلاد، بالشهر نفسه أيضاً، ما أدت إلى مقتل 104 مدنياً بينهم 37 طفلاً و25 امرأة.

كما وثقت الشبكة السورية لحقوق الإنسان في تقريرها مقتل أربعة أشخاص من الكوادر الطبية وست حالات اعتداء على مراكز طبية وللدفاع المدني في سورية خلال شهر تشرين أول الفائت.

ودعت الشبكة كلاً من الأمم المتحدة ومجلس الأمن بفرض عقوبات على المتورطين بارتكاب المجازر وإحالة الملف السوري إلى محكمة الجنايات الدولية، وإلزام النظام بإدخال المنظمات والمساعدات إلى المناطق المحاصرة.

وطالبت الشبكة الحقوقية بإدراج الميليشيات التي تحارب إلى جانب النظام والتي ارتكبت المجازر بحق السوريين كالميليشيات الإيرانية وحزب الله والألوية االشيعية وجيش الدفاع الوطني والشبيحة على قائمة الإرهاب الدولية. المصدر: الدائرة الإعلامية للائتلاف الوطني السوري

… http://www.etilaf.org/%D9%83%D