قلق أممي وتحذير من ارتكاب “الأسد” مجزرة بأهالي دير الزور

قالت الشبكة السورية لحقوق الإنسان، الجمعة، إن “750 مدنيا محاصرون في مساحة جغرافية ضيقة، لا تتجاوز مساحتها كيلومتر ونصف مربع داخل حويجة كاطع شمال دير الزور، بعد هروبهم من أحيائها التي سيطرت عليها قوات النظام”.

ودعت الشبكة، قوات سوريا الديموقراطية الكردية (قسد) إلى التوقف عن استهداف المدنيين، وتسهيل حركة مرورهم من منطقة حويجة كاطع باتجاه قرية الحسنية الواقعة تحت سيطرتها”.

وناشدت المجتمع الدولي بالتحرك العاجل استجابة لنداءات الاستغاثة؛ “لردع تكرار ما حصل من مجازر في صيف عام 2012 عند دخول قوات النظام إلى أحياء مدينة دير الزور، هو يتحمل المسؤولية القانونية والأخلاقية عما وقع”.

وفي خطاب وجهته إلى روسيا ضمن بيانها، قالت المنظمة الحقوقية إن “روسيا الساعية لعقد مؤتمرات سياسية لحل الأزمة السورية، عليها أن تضمن توقف حليفها النظام السوري عن قتل المواطنين السوريين”.

… https://arabi21.com/story/1046