أوهيل: يجب محاسبة كل مرتكبي جرائم الحرب في سورية

قال رئيس الشبكة السورية لحقوق الإنسان فضل عبد الغني، إن جرائم قتل المعتقلين بالتعذيب لم تعد تحظى بأي ردة فعل تذكر، مضيفاً أن نظام الأسد نجح في “تعويد المجتمع الدولي على أخبار الوفيات تحت التعذيب”.

وأردف عبدالغني “لم نعد نسمع عن ضرورة وقف التعذيب في سورية من قبل المبعوث الدولي ستيفان دي ميستورا ولا من قبل سفراء دول أصدقاء سورية”، مؤكداً أن نظام الأسد يعد من أسوأ الأنظمة في العالم في سجل إخفاء وتعذيب المعتقلين.

وكانت الشبكة السورية لحقوق الإنسان قد وثقت مقتل 32 شخصاً تحت التعذيب في آب /أغسطس الماضي، بينهم 27 على يد قوات الأسد.

… http://www.etilaf.org/%D9%83%D