اتهامات وشهادات بممارسة (قسد) للاعتقال والتغييب القسري

وثّقت الشبكة السورية لحقوق الإنسان، في تقرير صادر عنها في آب/ أغسطس الجاري، “169 حالة اعتقال واختفاء قسري، من قبل (وحدات حماية الشعب) الكردية، معظمهم ناشطون سياسيون، ومعارضون لسياسات التنظيم الكردي، في مناطق سيطرته شمال سورية”.

أشار التقرير إلى “استمرار احتجاز 97 شخصًا منهم حتى الآن، فيما أفرجت عن 72، بعد أشهر من الاعتقال”، ولفت إلى “عدم إطلاع الميليشيا الكردية معظم عائلات المحتجزين على مكان احتجاز ذويهم، أو توضيح: إن كانوا على قيد الحياة أم لا”، وأكدّ على “خضوع المعتقلين لعمليات تعذيب منظمة في السجون، دون مثولهم أمام محاكمات عادلة، وإنما عبارة عن إجراءات شكلية”.

… https://geroun.net/archives/93