شبكة حقوقية: عمليات تعذيب وإعدام خارج القانون لقوات “سورية الديمقراطية”

قالت الشبكة السورية لحقوق الإنسان في تقرير لها، اليوم السبت، إن مقاطع مصورة أظهرت عمليات تعذيب وإعدام خارج نطاق القانون قامت بها “قوات سورية الديمقراطية” بحق المدنيين، فيما أعلنت وزارة الدفاع الروسية أنه تم تدمير آخر منشأتين كيميائيتين لدى النظام السوري.

وجاء في تقرير الشبكة أنه “منذ بداية 2016 رصدت الشبكة تصاعداً ملحوظاً في أساليب التَّعذيب، وارتفاع حصيلة الضحايا على يد قوات سورية الديمقراطية، حملت أحياناً صبغة عرقية”.

ولفتت إلى انتشار مقاطع مصورة يظهر فيها عناصر مسلحون يُشير لباسهم ولهجتهم ومحتوى الفيديوهات نفسها، وقرائن أخرى، إلى انتمائهم لقوات سورية الديمقراطية، وهم يقومون بعمليات تعذيب وحشية لمحتجزين، وتظهر فيها أيضاً عمليات قتل عبر إعدام مباشر من دون أية محاكمة، والتُّهمة الدائمة هي الانتماء لتنظيم “داعش”.

وقالت الشبكة إن “سجلَّ قوات سورية الديمقراطية حافل بالانتهاكات، وعمليات القتل خارج القانون، والهجمات العشوائية عديمة التمييز على المدنيين، إضافة إلى عمليات الاعتقال التعسفي”.

وأكدت أن هذه القوات “لم تَقُم بأي تحقيق يُذكر في أي نوع من أنواع الانتهاكات، كما أنها لا تستجيب لطلبات المنظمات الحقوقية ومحاولات التواصل بهدف التَّعرف على موقف القيادة من هذه الممارسات، وسياستهم المستقبلية تجاهها”.

… https://www.alaraby.co.uk/poli