وقفات احتجاجية وتظاهرات في ذكرى”مجزرة الكيماوي” السورية

يذكر، أن “الشبكة السورية لحقوق الإنسان” وثقت 33 هجوماً بالغازات السامة في الفترة الممتدة من 23 كانون الأول/ديسمير 2012 إلى 27 تموز/يوليو 2013، فيما تعرضت مدن سورية للقصف بالغازات الكيماوية عشرات المرات، كان آخرها مدينتي خان شيخون بريف إدلب، وعقيربات بريف حماه، حيث قضى نحو 200 مدني في الهجومين.

يشار إلى أن الحكومة السورية صادقت في 14 أيلول من العام 2013، أي بعد أقل من شهر على وقوع المجزرة، على معاهدة حظر انتشار الأسلحة الكيماوية، بعد تفاهم روسي ـ أميركي، سعت من خلاله موسكو إلى تجنيب النظام السوري ضربة عسكرية كانت واشنطن تعد لها.
وفي 18 أيلول/سبتمبر من العام نفسه، صدر قرار من مجلس الأمن يجيز تدخلاً بموجب الفصل السابع من ميثاق الأمم المتحدة، في حال إعادة استخدام النظام للأسلحة الكيماوية، وهو الأمر الذي تكرر 174 مرّة بعد مجزرة الكيماوي بحسب “الشبكة السورية لحقوق الإنسان”، فيما بلغ عدد الهجمات التي استخدم فيها النظام الكيماوي منذ بدء الحرب نحو 207 هجمات.

… http://www.almodon.com/arabwor