توثيق 95 شخصا استشهدوا تحت التعذيب في سجون الأسد منذ بداية العام الجاري

وثقت “الشبكة السورية لحقوق الإنسان” استشهاد 95 شخصا، نتيجة التعذيب داخل سجون نظام الأسد، وذلك في النصف الأول من العام الجاري.

وشدد التقرير الذي نشرته “الشبكة” على ضرورة إحالة ملف السجون في سوريا إلى المحكمة الجنائية الدولية، وفرض عقوبات على جميع القادة الذين ثبت تورطهم في عمليات التعذيب.

وسجلت المنظمات الحقوقية الدولية عشرات طرق التعذيب التي تستخدم بشكل ممنهج وواسع النطاق في سجون الأسد، والتي سجلت فيها أيضا آلاف الحالات من الاختفاء القسري والوفاة تحت التعذيب.

وكان “الشبكة السورية” قد ذكرت في تقرير لها قبل يومين، أن عدد الاشخاص الذين لقوا حتفهم تحت التعذيب في سجون الأسد منذ آذار 2011 حتى نهاية حزيران 2017 زاد عن 13 الف شخص.

وتبقى الاعداد المعلنة اقل بكثير عن الاعداد الحقيقية للاشخاص الذين يتم قتلهم في سجون النظام، سيما وأن منظمات حقوق الانسان تعتمد على الاسماء التي تم توثيقها، في حين أن هنالك الآلاف وربما عشرات الآلاف من المعتقلين يتم قتلهم تحت التعذيب في سجون الأسد بشكل سري.

وتوكد تقارير بأن عدد المعتقلين في سجون الأسد يزيد عن 110 آلاف شخص، في غالبيتهم العظمى لا يعرف مصيرهم.

… https://smo-sy.com/%D8%AA%D9%8