شبكة حقوقية توثق ما حدث في معرة النعمان و تطالب المنضمين لـ”تحرير الشام” بالانفكاك عنها

وثقت الشبكة السورية لحقوق الإنسان عملية الاقتحام الأخيرة التي قامت بها هيئة تحرير الشام لمدينة معرة النعمان، وتفاصيل العملية والإعتداءات على المدنيين والمرافق الخدمية التي رافقتها .

وأشار تقرير الشبكة الذي نشرته على موقعها على الإنترنت وجاء تحت عنوان “انتهاكات هيئة تحرير الشام في اقتحام مدينة معرة النعمان”، أن هيئة تحرير الشام شنت هجوماً مُسلحاً على مدينة معرة النعمان بريف محافظة إدلب الجنوبي يوم الخميس 8/ حزيران/ 2017، تحت ذريعة مقتل والد أحد أمنيي هيئة تحرير الشام في المدينة ، حيث اتهمت الفرقة 13 بقتله، استمرت الاشتباكات حتى صباح يوم الجمعة 9/ حزيران

وأشار التقرير إلى أن الاشتباكات تركزت في الحارة الشمالية، ومزارع قرية كفر روما المجاورة لمدينة معرة النعمان، وامتدت إلى نواحي متفرقة في أحياء عدة من مدينة معرة النعمان.

وذكر التقرير أن هيئة تحرير الشام اقتحمت مقرات الفرقة 13 وسيطرت عليها، ولاحقت عناصرها، وداهمت منازل جميع من تعتقد أنهم ينتسبون إليها، وأطلقت الرصاص داخلها، وقتلت عدداً منهم كالعقيد تيسير سماحي أحد قياديي الفرقة 13 ورئيس مركز الشرطة في المدينة، ونشرت عناصرها في جوامع المدينة وشوارعها.

كما استعرض التقرير أبرز المراكز الحيوية والمدنية التي قامت هيئة تحرير الشام بالاعتداء عليها ومصادرة ممتلكاتها بعد هجومها على مدينة معرة النعمان كمبنى كلية التربية والمجمع التربوي،

ونوَّه التقرير إلى انسحاب هيئة تحرير الشام من مدينة معرة النعمان يوم الأحد 11/ حزيران/ 2017 بعد اجتماع مع وجهاء المدينة وعقب استمرار مظاهرات المدنيين المطالبة بخروجها، ومنعاً للتصعيد.

… https://www.radioalkul.com/p12