قوات النظام تستهدف المدنيين في درعا

وأوضح تقرير “قوات النظام السوري تستهدف حتى النازحين في محافظة درعا” الذي أصدرته (الشبكة السورية لحقوق الإنسان)، اليوم الإثنين، أن قوات النظام ارتكبت في منطقة الشياح في محافظة درعا، يوم الأحد 30 نيسان/ أبريل 2017؛ أسفرت عن مقتل 9 مدنيين بينهم 3 أطفال وإصابة 10 آخرين، كما ألحقت ضررًا بليغًا في المساكن، وذلك بالاستناد إلى شهادات من أهالي المدينة وشهود عيان وناجين من القصف، وتضم منطقة الشياح نحو 1000 نازح.

تضمن تقرير الشبكة صورًا وفيديوهات أظهرت حجم الدمار الكبير الذي سبّبه القصف، وصورًا أخرى لأطفالٍ قضوا فيه، واتهم التقرير قواتِ النظام بتعمّد استهداف المدنيين النازحين، وطالب مجلس الأمن باتخاذ إجراءات إضافية، بعد القرار رقم 2139، بفعل عدم التزام النظام بوقف القصف العشوائي.

أوصى التقرير بضرورة “دعم الآلية الدولية المحايدة المنشأة، بقرار الجمعية العامة رقم 248/71 الصادر في 21 كانون الأول/ ديسمبر 2016، وفتح محاكم الدول المحلية التي لديها مبدأ الولاية القضائية العالمية، وملاحقة جرائم الحرب المرتكبة في سورية”.

أخيرًا طالب التقرير “بإحالة الملف السوري إلى المحكمة الجنائية الدولية، وبمحاسبة جميع المتورطين، وبتطبيق مبدأ مسؤولية حماية المدنيين، لحفظ أرواح السوريين وتراثهم وفنونهم من الدمار والنهب والتخريب، وبتوسيع العقوبات لتشمل جميع أركان النظامين السوري والإيراني المتورطين تورطًا مباشرًا، بارتكاب جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية ضد الشعب السوري”.

… https://geroun.net/archives/86