شبكة حقوقية: ما لا يقل عن 86 حالة اعتداء ارتكبتها قوات الأسد وروسيا على مراكز حيوية في آذار 2017

وثّق تقرير حقوقي صادر عن الشبكة السورية لحقوق الإنسان اليوم الخميس، ما لا يقل عن 86 حالة اعتداء ارتكبتها قوات الأسد وروسيا على مراكز حيوية مدنية في آذار الماضي.

وقالت الشبكة في تقريرها، الذي حصلت “الهيئة السورية للإعلام” على نسخة منه، إن الاعتداءات توزعت حسب الجهة المستهدفة إلى 47 حادثة على يد قوات الأسد، و39 حادثة على يد قوات الاحتلال الروسية.

وفصَّل التقرير في المراكز الحيوية المُعتدى عليها في آذار، حيث توزعت إلى، 16 مسجداً، و5 مراكز حيوية تربوية، و16 مركزا حيويا طبياً، و7 أسواق، فيما توزعت باقي الاعتداءات على مراكز طاقة مائية وصناعية ومراكزا للدفاع المدني، وأفران ومخيمات للاجئين.

ويُشير التقرير إلى أن كل ما تم توثيقه من هجمات على هذه المراكز الحيوية، هو الحد الأدنى، ذلك بسبب المعوقات العملية العديدة أثناء عمليات التوثيق، مؤكداً أن التحقيقات التي أجرتها الشبكة السورية لحقوق الإنسان أثبتت عدم وجود مقرات عسكرية في تلك المراكز سواءً قبل أو أثناء الهجوم.

ووفق التقرير فإن القانون الدولي الإنساني يعتبر الهجمات العشوائية أو المتعمدة أو الغير متناسبة، هجمات غير مشروعة، وإن اعتداء قوات الأسد على المدارس والمستشفيات والكنائس والأفران هو استخفاف صارخ بأدنى معايير القانون الدولي الإنساني وقرارات مجلس الأمن الدولي.

… https://smo-sy.com/%D8%B4%D8%A