مقتل 6 إعلاميين في سوريا بشهر آذار الفائت

وثقت الشبكة السورية لحقوق الإنسان، في تقريرها الشهري الخاص، الانتهاكات بحق الإعلاميين من قبل الأطراف الفاعلة على الارض في سوريا خلال شهر آذار الفائت.
وأفادت الشبكة في تقريها، أن عدد القتلى من الإعلاميين بلغ ستة، قتل منهم اثنان على يد نظام الأسد، وآخر على يدي القوات الروسية، كما قتل إعلاميان على يد تنظيم “داعش”، وآخر نسبه التقرير لجهات مجهولة.
وأصيب إعلامي واحد على يد قوات الأسد، وثلاثة بالقصف الروسي، بينما أصيب آخر على يد فصائل المعارضة المسلحة.
وأشارت الشبكة، لوقوع حالة اعتقال واحدة لأحد الإعلاميين على يد “وحدات حماية الشعب” الكردية، أفرج عنها لاحقًا، كما سجل التقرير حالة خطف لإعلامي، على يد جهات مجهولة، مؤكدة إخلاء سبيله بعدها.
وختمت الشبكة تقريرها مطالبة بإدانة جميع الانتهاكات بحق حرية العمل الإعلامي ونقل الحقيقة من أي طرف كان ومحاسبة المتورطين، داعيةً المجتمع الدولي، متمثلًا بمجلس الأمن، إلى تحمل مسؤولياته في حماية الإعلاميين في سوريا.

… https://madardaily.com/2017/04