الشبكة السورية: التحالف يتصدر مرتكبي المجازر بسوريا الشهر الفائت

وثقت الشبكة السورية لخقوق الإنسان، عدد المجازر بسوريا على يد الأطراف الفاعلة على الأرض في شهر آذار الفائت.
وذكرت الشبكة في تقرير لها، أن عدد المجازر المنفذة الشهر الماضي 35 مجزرة، 13 منها على يد التحالف، بينما كان نظام الأسد مسؤولاً عن 11 أخرى.
ونسب التقرير 8 مجازر إلى القوات الروسية، بينما كان تنظيم “داعش” مسؤولاً عن مجزرتين، في حين نسبت مجزرة واحدة إلى جهات مجهولة.
وأفادت الشبكة، أن مجازر التحالف الدولي جاءت بمعظمها في الرقة، وبلغ عددها 12، بينما نفذ مجزرة واحدة في حلب، في حين توزعت العائدة للنظام إلى 5 في إدلب، و2في كل من دير الزور وحماة وريف دمشق.
وأكدت الشبكة، أن المجازر التي نفذتها القوات الروسية توزعت على كل من إدلب وحلب والرقة، بينما سجلت المجزرة الوحيدة التي نسبت لجهات مجهولة في دمشق.
وتسببت المجازر، بحسب الشبكة السورية، بمقتل 422 شخصًا، بينهم 149 طفلًا، و70 امرأة، أي أن 52% من الضحايا هم نساء وأطفال، ما اعتبرته “نسبة مرتفعة جدًا، ومؤشرُ على أن الاستهداف كان بحق السكان المدنيين”.
وقتل التحالف الدولي 214 شخصًا، بينما قتل نظام الأسد 88 آخرين، ونسب التقرير مقتل 77 شخصًا على يد القوات الروسية، بينما قتل 10 مدنيين على يد تنظيم “داعش”، وسجل مقتل 33 آخرين على يد جهات مجهولة.
وختمت الشبكة تقريرها مطالبةً، مجلس الأمن بتحمل مسؤولياته، في إيقاف عذه المجازر، وتقديم مرتكبيها للمحكمة الجنائية الدولية.

… https://madardaily.com/2017/04