الشبكة السورية: 16 قتيلاً من الكوادر الطبية بسوريا الشهر الفائت

ثقت الشبكة السورية لحقوق الإنسان في تقريرها الشهري، الانتهاكات بحق الكوادر الطبية وكوادر الدفاع المدني والمنشآت العاملة فيها، من قبل الأطراف الفاعلة على الأرض، خلال آذار الماضي.
وذكرت الشبكة في تقريرها، بمقتل 16 شخصًا، بينهم امرأة من الكوادر الطبية وكوادر الدافاع المدني الشهر الماضي، قضى منهم 11 شخصًا على يد قوات الأسد وهم طبيب وخمسة مسعفين وأربعة ممرضين، بينما قتل اثنان وهما ممرض وصيدلانية على يد القوات الروسية، وقتل شخصان وهما طبيب وممرض على يد تنظيم “داعش”، وشخص ممرض على يد جهات مجهولة.
ووثق التقرير 19 حادثة اعتداء على مراكز حيوية طبية، ومراكز للدفاع المدني والهلال الأحمر، 12 منها على يد قوات الأسد، والتي استهدفت سبع منشآت طبية، وثلاث سيارات إسعاف ومركزين للدفاع المدني، بينما سجلت 6 حوادث اعتداء على منشآت طبية، وحادثة اعتداء واحدة على مركز تابع لمنظمة الهلال الأحمر من قبل القوات الروسية.
وختمت الشبكة تقريرها مطالبةً مجلس الأمن الدولي، بتحمل مسؤولياته القانونية والأخلاقية تجاه ما يحصل في سوريا، على الأقل بحق الكوادر الطبية، وألا يبقى متفرجاً أمام قتل السوريين المستمر.
وكانت حصيلة ضحايا الكوادر الطبية وكوادر الدفاع المدني العام الماضي، وفق تقرير نشرته الشبكة، بلغت167 شخصًا، بينما وثقت 448 حادثة اعتداء منشآت تعتمد عليها هذه الكوادر.

… https://madardaily.com/2017/04