شبكة حقوقية توثق مقتل 1134 مدنياً في سوريا خلال شهر آذار

وثقت الشبكة السورية لحقوق الإنسان في تقرير لها وصل لـ “أورينت نت” نسخة منه مقتل 1134 مدنياً في مختلف المناطق السورية خلال شهر آذار الماضي.

وأشارالتقرير إلى أن قوات النظام قتلت417 مدنياً، بينهم 61 طفلاً بمعدل طفلين يومياً، كما أن من بين الضحايا 46 سيدة، و13 مدنياً قتلوا بسبب التعذيب. وأضافت أن قوات الاحتلال الروسي قتلت 224 مدنياً، بينهم 51 طفلاً، و42 سيدة. كما قتل 11 مدنياً، بينهم 2 طفلاً، و3 سيدات على يد ميليشيات “قسد”.

ووثقت الشبكة مقتل 119 مدنياً، بينهم 19 طفلاً، و7 سيدات على يد تنظيم الدولة. وقدم التقرير إحصائية الضحايا الذين قتلوا على يد قوات التحالف الدولي، حيث بلغت 260 مدنياً، بينهم 70 طفلاً، و34 سيدة في آذار.

وتضمن التقرير توثيق مقتل 84 مدنياً، بينهم 6 أطفال، و9 سيدات، قتلوا إما غرقاً في مراكب الهجرة أو في حوادث التفجيرات التي لم تستطع الشبكة السورية لحقوق الإنسان التأكد من هوية منفذيها، أو بنيران أو ألغام لم تستطع الشبكة تحديد مصدرها، أو بنيران القوات التركية أو الأردنية أو اللبنانية.

وشددت الشبكة على أن قوات الاحتلال الروسي انتهكت أحكام القانون الدولي لحقوق الإنسان الذي يحمي الحق في الحياة. إضافة إلى ذلك هناك العشرات من الحالات التي تتوفر فيها أركان جرائم الحرب المتعلقة بالقتل. وتُشير الأدلة والبراهين وفق مئات من روايات شهود العيان إلى أن أكثر من 90% من الهجمات الواسعة والفردية وُجّهت ضد المدنيين وضد الأعيان المدنية.

وطالب التقرير مجلس الأمن والمؤسسات الدولية المعنية بتحمل مسؤولياتها تجاه ما يحصل من عمليات قتل لحظية لا تتوقف ولو لساعة واحدة، وبالضغط على حكومة النظام من أجل وقف عمليات القصف المتعمد والعشوائي بحق المدنيين.

… http://orient-news.net/ar/news