627 حالة اعتقال تعسفي في شباط اغلبهم على يد قوات الأسد

أصدرت الشبكة السورية لحقوق الإنسان اليوم السبت، تقريرها الشهري الخاص بتوثيق حالات الاعتقال التعسفي من قبل جميع الاطراف في سوريا.

ووثقت الشبكة 627 معتقلاً في شباط الماضي، منهم 479 على يد قوات الأسد، يتوزعون إلى 417 رجلاً، و17 طفلاً، و45 سيدة.

بينما اعتقلت الميليشيات الكردية 56 شخصاً، يتوزعون إلى 52 رجلاً، و4 أطفال.

أما تنظيم “داعش” فقد اعتقل 43 شخصاً، يتوزعون إلى 38 من الرجال، و4 أطفال، وسيدة واحدة، في حين اعتقلت جبهة فتح الشام (جبهة النصرة سابقا) 35 شخصاً جميعهم من الرجال.

وبحسب تقرير الشبكة فأن فصائل الثوار اعتقلت 14 شخصاً، ايضا جميعهم رجال.

واوضح التقرير أن جميع الاعتقالات من قبل قوات الأسد الشهر الماضي، كانت عبر مداهمات للمدنيين في مناطق سيطرة النظام وبشكل شبه يومي، لافتا الى أن الاعتقالات تركزت على الفئة العمرية ما بين 18-42 بقصد التجنيد الاجباري في جيش الأسد.

كما قامت قوات الأسد بحملة اعتقالات واسعة في احياء حمص عقب التفجير الذي حصل في فرعي أمن للنظام بالمدينة.

وفيما يخص “داعش” فقد ذكر تقرير الشبكة أن التنظيم واصل سياسته التعسفية ضد المدنيين بمناطق سيطرته، حيث شملت عمليات الاعتقال المخالفين للتعاليم المفروضة من قبل التنظيم قسراً .

كذلك اعتقل التنظيم اصحاب محلات الاتصالات ومقاهي الانترنت ومحلات الصرافة، ايضا المدنيين الذين يحاولون الهروب من مناطق سيطرته الى مناطق الثوار .

وأكد التقرير أن عناصر “داعش” في منطقة حوض اليرموك بريف درعا قاموا، خلال شباط بحملات دهم واعتقالات بحق المدنيين في بلدتي تسيل وجلين.

… https://smo-sy.com/627-%D8%AD%