تراجع معدلات القتل في سوريا الشهر الماضي

قالت الشبكة السورية لحقوق الإنسان ،مختلف المحافظات السورية شهدت تراجعاً ملحوظاً وجيداً نسبياً في معدَّل القتل، منذ بدء سريان اتفاق وقف إطلاق النار في سوريا وبشكل خاص المناطق الخاضعة لسيطرة المعارضة المسلحة.
وأضافت الشبكة في تقرير لها، عن عدد قتلى شهر كانون الثاني الماضي، أن قوات الأسد قتلت 346 مدنياً، بينهم 48 طفلاً ، و37 سيدة. بيتما قتل 19شخصاً بسبب التعذيب.
وأشار التقرير إلى أن القوات الروسية قتلت 48 مدنياً، بينهم 20 طفلاً، و14 سيدة، بينما قتل 99 مدنياً على يد تنظيم”داعش” بينهم 28 طفلاً، و12 سيدة، وقتل 8 مدنيين على يد المعارضة المسلحةبينهم طفلان، و3 بسبب التعذيب، وسقط قتيل على يد عناصر”pyd”.
وقتل 91 مدنياً في قصف التحالف الدولي، بينهم 28 طفلاً، و14 سيدة في كانون الثاني،كما توثيق مقتل 188 مدنياً، بينهم 32 طفلاً، و20 سيدة، قتلوا إما غرقاً في مراكب الهجرة أو في حوادث التفجيرات.
وختمت الشبكة تقريرها، بالتأكيد على أن قوات الأسد والقوات الروسية انتهكت أحكام القانون الدولي لحقوق الإنسان الذي يحمي الحق في الحياة، من خلال العشرات من الحالات التي تتوفر فيها أركان جرائم الحرب المتعلقة بالقتل.

… https://madardaily.com/2017/02