اليونسكو: تعتبر التدمير الذي يقوم به تنظيم داعش في تدمر بمثابة جريمة حرب

وشهد عام 2016 استهداف قوات النظام 16 مركزاً أثرياً بينهم 4 متاحف، وكان آخرها ضرب معبد “الربة تيكا” الروماني خلال حملتها على بلدة “عين الفيجة” الواقعة في منطقة وادي بردى بريف دمشق، فيما استهدفت القوات الروسية مركزاً أثرياً واحداً، وذلك حسب توثيقات الشبكة السورية لحقوق الإنسان.

… http://www.etilaf.org/%D9%83%D