النظام ألقى نحو 13 ألف برميل متفجر خلال 2016

وثق التقرير إلقاءَ طيران نظام الأسد المروحي ما لا يقل عن 12958 برميلاً متفجراً في عام 2016، العدد الأكبر منها كان في محافظة ريف دمشق، ثم حلب، تلتها حماة وإدلب ثم درعا وحمص، وشهدَ تشرين الثاني نوفمبر من العام 2016 العدد الأكبر من البراميل المتفجرة بـ 1946 براميلا، تلاهُ حزيران يونيو فَـكانون الثاني ديسمبر ثم آب أغسطس.
وأشار إلى أن عمليات الرصد والتوثيق اليومية التي تقوم بها الشبكة السورية لحقوق الإنسان أثبتت بلا أدنى شك أن النظام السوري مستمر في قتل وتدمير سوريا عبر إلقاء مئات البراميل المتفجرة وهذا ما يخالف تصريح السفير الروسي لدى الأمم المتحدة “فيتالي تشوركين”، الذي أكد أن النظام توقف عن استخدام البراميل المتفجرة.

… https://www.zamanalwsl.net/new