ثمانية فصائل عسكرية كبرى تعلن اندماجها تحت اسم «مجلس قيادة تحرير سوريا»

أصدرت «الشبكة السورية لحقوق الإنسان» تقريرها الخامس لرصد خروق اتفاقية أنقرة لوقف إطلاق النار في سوريا، وثَقت فيه الخروق التي سجلت في الأسبوع الأول من دخول الاتفاق حيزَ التنفيذ، مشيرة إلى مقتل 11 شخصًا، بينهم سيدة وطفلان وجنين معظمهم على يد قوات النظام منذ 30 ديسمبر (كانون الأول) الماضي. ورصد التقرير 178 خرقًا منها 169 عبر عمليات قتالية و9 عبر عمليات اعتقال، وذكر أن 160 منها جاء على يد قوات النظام وحصل معظمها في محافظة حماه. ففي محافظة حماه بلغ عدد الخروق منذ دخول الاتفاق حيِز التنفيذ 55 خرقًا، تلتها محافظة حمص بـ30 خرقًا، ومحافظة حلب ومحافظة درعا بـ19 خرقًا في كل منهما، ثم محافظة إدلب بـ14 خرقًا.

في المقابل، سجَل التقرير 14 خرقًا على يد القوات الروسية منها 6 في حلب، و3 في حماه، و5 في إدلب. وورد في التقرير توثيق 4 خروق ارتكبتها فصائل المعارضة المسلحة في كل من محافظتي حلب وحماه.

من جهة ثانية، أكدت «الشبكة» أن معظم الخروق الموثقة حتى الآن صدرت عن النظام وحليفه الميداني النظام الإيراني، اللذين اعتبرهما التقرير المتضررين الأكبر من أي اتفاق سياسي يهدف إلى تسوية شاملة.

… https://aawsat.com/home/articl