إرهابيّون يحاربون إرهابيّين

وبحسب “الشبكة السورية لحقوق الإنسان”، في كانون الثاني -وحده- من العام الجاري، قَتَلت الطائرات الروسية 679 مدنيًّا، بينهم 94 طفلًا و73 امرأة، وهي أرقامٌ تجاوزت حتّى ضحايا الغارات العشوائية التي شنّتها طائرات النظام السوريّ! هؤلاء شركاء بوتين الذين يبشِّرُ العالم بهم. اللّافت في الأمر أنّ عدد الضحايا المدنيين الذين سقطوا على يدِ تنظيم داعش في الشّهر نفسه كان قريبًا جدًّا من عدد الضحايا الذين قَتلهم الروس!

… https://geroun.net/archives/71