أفضل من لا شيء… حال السوريّين في المؤسسات الحكومية

تعرّض موظّفون حكوميون للفصل التعسفي من قبل الحكومة السورية خلال السنتين الماضيتين. في حماه وحدها، فصل ما لا يقل عن 1200 موظف خلال عامين، بحسب الشبكة السورية لحقوق الإنسان. قرارُ الفصل شمَل موظفين من قطاعات مختلفة خدماتية وصحية وتعليمية ومجالس محلية. وأدت هذه القرارات إلى حرمانهم من مستحقاتهم المالية وحقوقهم في التأمين الصحي والتعويض عن سنوات عملهم في القطاع الحكومي.

… https://www.alaraby.co.uk/soci