تقرير حقوقي: استشهاد 32 شخصاً بسبب التعذيب في سورية خلال شهر آب

قالت الشبكة السورية لحقوق الإنسان، في تقرير لها اليوم، إنها وثقت استشهاد 32 شخصاً بسبب التعذيب في مراكز الاحتجاز النظامية وغير النظامية في سورية، خلال شهر آب الماضي.

وأوضحت الشبكة أن 28 شخصاً استشهدوا بسبب التعذيب في سجون نظام الأسد، في حين استشهد 3 أشخاص في سجون “قوات الإدارة الذاتية”، وشخص واحد في أحد سجون التنظيمات المتشددة.

وبحسب الشبكة، فإن محافظتي ريف دمشق ودرعا سجلتا الإحصائية الأعلى من الشهداء بسبب التعذيب، حيث بلغ عددهم في كلٍ منهما 8 شهداء، وتلتهما دمشق وحمص 3 شهداء، و2 في كل من الحسكة واللاذقية وإدلب، وشهيد واحد في كل من حماة وحلب وطرطوس ودير الزور.

ودعت الشبكة مجلس الأمن الدولي إلى إحالة الملف السوري إلى المحكمة الجنائية الدولية، وفرض عقوبات كل من ثبت تورطهم في عمليات التعذيب التي تخالف القانون الإنساني الدولي وقرارات مجلس الأمن بشأن سورية وبشكل خاص القرارين (2042 و2139)، وإلزام حكومة الأسد والأطراف الأخرى بالتعاون مع لجنة التحقيق التابعة لمجلس حقوق الإنسان، للتحقيق في عمليات التعذيب التي تجري داخل مراكز الاحتجاز، إضافة للسماح لمنظمات حقوق الإنسان المستقلة بالوصول إلى أي مكان في سورية.

… https://smo-sy.com/%D8%AA%D9%8