الملاذات الآمنة يمكن أن توقف المعاناة بسوريا

حيث تشير إحصاءات الشبكة السورية لحقوق الإنسان إلى أن نصف الـ204 مذابح من النصف الأول لهذا العام تمت بواسطة جيش الأسد، بينما كانت القوات الروسية مسؤولة عن 66 مذبحة.

… http://www.aljazeera.net/news/