الشبكة السورية: نظام الأسد واصل قتل المدنيين رغم الهدنة التي أعلن عنها

قالت الشبكة السورية لحقوق الإنسان في تقرير حديث لها، إن نظام الأسد قتل 76 مدنياً، خلال أيام العيد التي أعلن فيها عن هدنة لمدة 72 ساعة، مشيرة إلى أن بين القتلى 11 طفلاً (بمعدل 4 أطفال يومياً)، و15 سيدة.

وأكد التقرير أنه وبالرغم من إعلان نظام الاسد عن تهدئة لمدة 72 ساعة في جميع مناطق سوريا تشمل أيام عيد الفطر، إلا أن عمليات قتل المدنيين على يد النظام وحلفائه لم تتوقف يوماً واحداً.

ووثق التقرير ما لا يقل عن 51 حالة اعتقال تعسفي منذ 6 – 9/ تموز الجاري، 29 منها على يد قوات النظام، و17 على يد قوات الإدارة الذاتية، و5 على يد تنظيم “الدولة”.

وأضافت الشبكة في تقريرها، أن قوات الإدارة الذاتية قتلت 9 مدنيين، بينهم 4 أطفال وسيدة. فيما قتل تنظيم داعش مدنييَن اثنين، وقتلت فصائل مسلحة أخرى 3 مدنيين، بينهم طفل.

وسجل التقرير مقتل مدني واحد على يد كل من قوات التحالف الدولي، وجهات لم يتمكن التقرير من تحديدها.

ويتضمن التقرير حصيلة الضحايا المدنيين فقط وحالات الاعتقال وأبرز حوادث القتل والاعتداء على المراكز الحيوية المدنية التي ارتُكبت منذ 6/ تموز/ 2016 حتى 9/ تموز/ 2016 على يد الجهات الرئيسة الفاعلة في سوريا، وتصدر النظام السوري بقية الأطراف بـمعدل 85% من مجمل الجرائم.

و ذكر التقرير أن الشبكة السورية لحقوق الإنسان تمتلك قوائم تتجاوز 117 ألف شخص، بينهم نساء وأطفال، إلا أن تقديراتها تشير إلى أن أعداد المعتقلين تفوق حاجز الـ 215 ألف معتقل، 99% منهم لدى النظام.

… https://smo-sy.com/%D8%A7%D9%8