تقرير: 92 مدنياً قتلوا بسورية خلال عيد الفطر

وثّقت “الشبكة السورية لحقوق الإنسان”، مقتل 92 مدنياً سورياً، فضلاً عن اعتقال 51 آخرين، وذلك خلال أيام عيد الفطر.
ولفتت “الشبكة السورية” في تقرير صادر عنها اليوم السبت، إلى أنه على الرغم من إعلان القيادة العامة للجيش والقوات المسلحة في النظام السوري، التهدئة لمدة 72 ساعة، تشمل جميع مناطق جميع المناطق خلال أيام عيد الفطر، غير أن عمليات قتل المدنيين على يد النظام وحلفائه لم تتوقف يوماً واحداً.
وبينت الشبكة الحقوقية، أن قوات النظام والقوات الموالية لها قتلت 76 مدنياً، بينهم 11 طفلاً و15 امرأة، ما يؤشر على استهداف متعمد من قبل تلك القوات للمدنيين.
ورصدت أيضاً، مقتل 9 مدنيين على يد قوات الإدارة الذاتية، بينهم 4 أطفال وامرأة، بينما قتل تنظيم الدولة الإسلامية “داعش” مدنييَن اثنين، أمّا فصائل المعارضة المسلحة فقد قتلت 3 مدنيين، بينهم طفل. وقتلت قوات التحالف الدولي مدنياً واحداً، كما قتل آخر على يد جهات مجهولة.
وذكرت في تقريرها، أن القوات الحكومية اعتقلت 29 مدنياً، فيما اعتقلت قوات الإدارة الذاتية 17 آخرين، واعتقل تنظيم “داعش” 5 أشخاص.
وأوضحت أنّ “الشبكة السورية لحقوق الإنسان” تمتلك قوائم تتجاوز الـ117 ألف شخص، بينهم نساء وأطفال، إلا أن تقديراتها تشير إلى أن أعداد المعتقلين تفوق حاجز الـ215 ألف معتقل، 99 في المائة منهم معتقل لدى قوات النظام.
وطالبت الشبكة الحقوقية مجلس الأمن والمؤسسات الدولية المعنية بتحمل مسؤولياتها تجاه ما يحصل من عمليات قتل لحظية لا تتوقف في سورية، كما طالبت بالضغط على النظام هناك من أجل وقف عمليات القصف المتعمد والعشوائي بحق المدنيين.

… https://www.alaraby.co.uk/poli