النظام يلقي البراميل المتفجرة على داريا والشبكة السورية تحصي نحو ألف منها الشهر الماضي

وثقت “الشبكة السورية لحقوق الإنسان”، في تقرير لها يوم أمس الأربعاء، إلقاء الطيران المروحي التابع لنظام الأسد 974 برميلاً متفجراً على مناطق سورية، خلال شهر أيار /مايو الماضي.

وأوضح التقرير أن ذلك يشكل خرقاً لبيان وقف الأعمال العدائية، مشيراً إلى أن العدد الأكبر من البراميل كان من نصيب محافظتي حلب وريف دمشق ثم درعا، وأنها أودت بحياة 57 مدنياً، بينهم 18 طفلاً، و10 سيدات.

وذكر التقرير، أن كل برميل متفجر هو بمثابة جريمة حرب، كونه سلاحاً عشوائياً ذا أثر تدميري هائل، لا يتوقف فقط عند قتل الضحايا المدنيين بل فيما يُحدثه أيضاً من تدمير وتشريد وإرهاب لأهالي المنطقة المستهدفة.

… http://www.etilaf.org/%D9%83%D