المعارضة تحاول فكّ حصار «ثلاثي الشرّ» عن مدينة مارع.. و«سوريا الديمقراطية» تقفل منفذها الأخير

نقلت «الشبكة السورية لحقوق الإنسان» عن أهالي في المدينة استغرابهم: «عدم وجود أي دور فاعل لقوات التحالف الدولي بقصف قوات (داعش) التي تحاصر المدينة والمكشوفة بشكل واضح، بل إن هناك اتهامات لقوات التحالف الدولي باستهداف قوات المعارضة المسلحة التي تدافع عن مدينة مارع».

أضافت الشبكة السورية لحقوق الإنسان: «ينظر أهالي مدينة مارع إلى كل من تنظيم (داعش) وقوات (سوريا الديمقراطية) التابعة للإدارة الذاتية الكردية على أنهما وجهان لعملة واحدة، فكلاهما يسعى لبسط السيطرة والنفوذ ونهب ثروات الأراضي وانتهاك حقوق أهلها»، مؤكدة أن «قوات سوريا الديمقراطية الكردية، تقوم بعمليات ابتزاز تهدف للحصول على مزيد من القرى والبلدات مقابل تسهيل مرور المدنيين إلى مناطق أكثر أمنًا».

… https://aawsat.com/home/articl