الشبكة السورية: نظام الاسد يتعمد استهداف الأسواق المكتظة بالمدنيين.. واخرها في كفرنبل ومعرة النعمان بإدلب

وثقت الشبكة السورية لحقوق الإنسان، في تقريرٍ نشرته اليوم الثلاثاء، استهداف قوات الاسد للأسواق المكتظة في مدينتي كفرنبل ومعرة النعمان بريف أدلب، وارتكاب جرائم حرب من خلال المجازر التي طالتها.

وجاء في تقرير الشبكة أن “طيران نظام الاسد الحربي نفذ غارات جوية على سوق الخضار في مدينة معرة النعمان، وسوق السمك بمدينة كفرنبل، في التاسع عشر من شهر نيسان الماضي، ما أسفر عن وقوع مجزرتين راح ضحيتهما 41 مدنيا في مدينة معرة النعمان وعشرة مدنيين في مدينة كفر نبل بينهم نساء وأطفال”.

ولفت التقرير الى أن طائرات النظام الحربية لم تستهدف سوى المدنيين العزل، من خلال استهداف الأسواق والمناطق المأهولة بالسكان.

وأوضح التقرير أن قوات الاسد خرقت قرار مجلس الأمن رقم 2139، إضافة إلى انتهاك المادة السابعة من “قانون روما” الأساسي، على نحو منهجي واسع النطاق، ما يشكل جرائم ضد الإنسانية.

وأكد تقرير الشبكة السورية لحقوق الانسان ضلوع كلا من روسيا وإيران وميليشيا “حزب الله” اللبناني، وشركات توريد الأسلحة، بارتكاب جرائم ضد الإنسانية في سوريا وذلك جراء تقديم العون السياسي والعسكري للنظام في سوريا.

وطالب الشبكة السورية في ختام تقريرها، مجلس الأمن باتخاذ إجراءات إضافية لتطبيق قراراته الصادرة بشأن سوريا والضغط على الدول الداعمة للنظام من أجل إيقاف توريد الأسلحة وإحالة الملف السوري للمحكمة الجنائية الدولية.

… https://smo-sy.com/%D8%A7%D9%8