مأساة مضايا مستمرة في انتظار المساعدات

في الإطار، قالت الشبكة السورية لحقوق الإنسان، إن النظام استخدم سلاح الحصار والتجويع في الحرب على نحو ممنهج، مشيرة إلى أنه لم يلتزم ببنود الهدنة التي عُقدت أواخر سبتمبر/أيلول الماضي، والتي تنص على فك الحصار عن بلدة مضايا. وأكّدت مقتل 63 شخصاً في البلدة، بينهم 21 قتلوا جوعاً وضمنهم 8 أطفال وثلاث نساء، منذ بدء سريان الهدنة التي وصفتها بـ “القاتلة”، مشيرة إلى أن الحصار يأخذ صبغة طائفية كون حزب الله يشارك في فرضه، مؤكدة أن عمليات شراء أراضي السكان تتم من قبل الحزب مقابل الطعام، ومحذرة مما سمّته “عملية تغيير ديمغرافي واستيطان على خلفية مذهبية تجري في المنطقة من قبل حزب الله”.

… https://www.alaraby.co.uk/poli