شبكة حقوقية ..25% من المجازر في سوريا ارتكبتها روسيا الشهر الماضي

وثقت الشبكة السورية لحقوق الإنسان ما لايقل عن 40 مجزرة في شهر تشرين الأول الجاري، حيث قام النظام والميليشيات الشيعية التي تقاتل معه بتنفيذ 29 مجزرة، بينما نفذ الروس 10 مجازر، وقالت الشبكة السورية أنها لم تتمكن من توثيق الجهة التي نفذت مجزرة واحدة في حلب.
وأدت هذه المجازر بحسب الشبكة إلى استشهاد 513 شخصاً منهم 159 طفلاً و62 سيدة، أي أن 43% من الشهداء هم من الأطفال والنساء وهذا يعني أن استهداف المدنيين كان مقصوداً.

وقتل النظام والميليشيات الشيعية 372 شخصاً بينهم 97 طفلاً و43 سيدة، بينما قتل الروس 126 شخصاً بينهم 58 طفلاً و19 سيدة، وذلك كما وثقت الشبكة السورية لحقوق الانسان.
وأكدت الشبكة في بيانها أن حالات القصف كانت متعمدة أو عشوائية وموجهة ضد مدنيين عزل، وهذا يعني أن النظام وروسيا قاموا بانتهاك أحام القانون الدولي لحقوق الانسان الذي يحمي الحق في الحياة. بالإضافة إلى أن هذه المجازر ارتكبت في ظل نزاع غير دولي وبالتالي فهي ترقى إلى جرائم حرب توفرتت فيها أركان الاتهام كافة، ورأت الشبكة أن ما حدث في هذه المجازر من جرائم قتل يؤدي إلى “جريمة ضد الانسانية”، كما أكدت أن حجمالمجازر وطبيعتها المتكررة ومستوى القوة المفرطة المستخدمة فيها والطابع العشوائي للقصف والطبيعة المنسقة للهجمات لا يمكن أن تحدث إلا بتوجيهات عليا وهي سياسة دولة.

… http://orient-news.net/ar/news