الطائفي بشار الأسد دمّر سوريا وحرق الأقليات

وقد أفادت الشبكة السورية لحقوق الإنسان في أبريل/نيسان 2015، أنها وثقت استهداف 69 كنيسة في البلاد منذ بدء الثورة في مارس/آذار 2011، حيث استهدف النظام منها 41 كنيسة، فيما أحصت تحويل 11 كنيسة إلى مقر عسكري. وطبعاً جرى التسويق الإعلامي لهذه الجرائم على نطاق واسع كي يستثير عواطف الغرب المسيحي تجاه ما يعانيه المسيحيون من انتهاكات تقترفها المعارضة المسلحة وما تهددهم من مخاطر.

… http://alkhaleejonline.net/art