دير الزور السورية.. سنة تحت إرهاب داعش

ووثقت الشبكة السورية لحقوق الإنسان ارتكاب تنظيم داعش 15 مجزرة، إضافة إلى عمليات قتل وذبح متفرقة ما أدى لمقتل367 شخصاً بينهم 91 مدنياً و276 مسلحاً من الأسرى الذين قتلهم التنظيم.
وأجرت الشبكة مجموعة تحقيقات امتدت على ما يقارب 11 شهراً في ظل الصعوبات التي تعانيها في عمليات توثيق الضحايا وتدقيق الانتهاكات ومراجعة الصور والفيديوهات وضمن بيئة التعتيم الإعلامي الذي يفرضه تنظيم داعش على المناطق التي يسيطر عليها.
وكانت الشبكة قد أصدرت عدة تقارير وثقت فيها قيام تنظيم داعش بممارسة سياسة التهجير والتشريد القسري.
وترى الشبكة السورية لحقوق الإنسان عبر الأحداث الموثقة أن هناك أسباباً قوية للاعتقاد أن حوادث القتل والتهجير القسري وعبر عمليات إعدام الأسرى التي مارستها التنظيمات المتشددة ترقى إلى جريمة حرب، بحسب المادة الثامنة من قانون روما الأساسي، كما انتهكت هذه التنظيمات العديد من أحكام القانون الدولي الإنساني، بشكل واسع.
وأوصت الشبكة السورية لحقوق الإنسان الأمم المتحدة ومجلس الأمن تحديداً بضرورة حماية المدنيين في سوريا من قبل جميع مرتكبي الانتهاكات.

… https://www.alarabiya.net/ar/a