معتقلات الأسد.. النصل الذي يزيده العالم إيغالاً

أكثر من 215 ألف معتقل عند النظام، بحسب تقديرات الشبكة السورية لحقوق الإنسان، مع صعوبة كبيرة في الوصول إلى معلومات دقيقة حول ملف إنساني بحت، استخدمه النظام لتقويض الحراك والقضاء على بوصلة العقل فيه، إذ ومنذ الأيام الأولى للثورة أطلق سراح متشددين باتوا قادة لمجموعات مقاتلة، وفي المقابل قتل النظام ناشطين سلميين في معتقلاته كانوا قادة للمظاهرات، منهم غياث مطر الذي قدّم الورود والماء للجيش الذي يوجه البندقية نحو صدره العاري.

… https://www.alaraby.co.uk/supp