231 قتلوا تعذيباً في سجون الأسد الشهر الماضي

وثقت الشبكة السورية لحقوق الإنسان في تقرير نشرته على موقعها الإلكتروني مقتل 237 شخصاً جراء التعذيب في معتقلات النظام في سورية خلال شهر نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي.

وذكرت الشبكة في تقريرها الذي حصلت “السورية نت” على نسخة منه، أن قوات النظام قتلت 231 شخصاً تعذيباً في فروعها الأمنية، بينما قتلت “عناصر متطرفة” ثلاثة مدنيين تعذيباً، وقتلت “عناصر مسلحة” مدنيين اثنين تعذيباً.

وبحسب التقرير سجلت محافظة حمص الإحصائية الأعلى من الضحايا بسبب التعذيب حيث بلغ عددهم 92 شخصاً، بينما توزعت بقية الضحايا على المحافظات على النحو التالي: 28 في دمشق، 27 في ريف دمشق، 18 في درعا، 17 في حماة، 14 في اللاذقية، 13 في دير الزور، و12 في إدلب، 7 في كل من حلب والقنيطرة، و1 في كل من الرقة والسويداء.

وأضافت الشبكة أن قوات النظام قامت على خلفية صفقة مبادلة معتقلين مع إحدى فصائل المعارضة المسلحة بالتبليغ عن مقتل 70 شخصاً من أبناء كل من مدينة القريتين وقريتي مهين وحوارين في محافظة حمص في مراكز الاحتجاز التابعة لها.

ونوهت الشبكة إلى أن النظام في سورية “لا يعترف بعمليات الاعتقال، ويتهم بها القاعدة والمجموعات الإرهابية وما يسمى تنظيم الدولة الإسلامية، كما أنه لا يعترف بحالات التعذيب، ولا الموت تحت التعذيب”.

وأضافت أنها تحصل “على المعلومات إما من معتقلين سابقين، أو من ذوي المعتقلين، حيث يحصل معظم الأهالي على المعلومات حول أقربائهم المحتجزين عبر دفع رشوة إلى المسؤولين الحكوميين”.

… https://www.alsouria.net/conte